VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 5.0/10 (1 vote cast)

سقط القناع عن الوجوه الواهية
وبدت لنا عين اليقين الصافية
هل تحملُ الأخبارُ إلا قصةً
عن فتنةٍ أو ذلةٍ أو غانية؟
فسفينةُ الصحراءِ صارت دميةً
تلهو بها الأطفالُ تحت الدالية
وعباءةُ الأعرابِ صارت خِرقةً
داست عليها كل خيلٍ غازية
وشماتتُ الأعداءِ فينا نكبةٌ
أمضى وأقسى من سيوفٍ ماضية
أين المثنى والوليدُ وخالدٌ
أين الربابُ وأين ليثُ وماوية
وبنو تميمٍ والعُذيبُ وعامرٌ
ماعاد فيهم فارسٌ او داهية
إن الأميرَ وعمهُ وشقيقهُ
وبني أبيه وأخته والجارية
ركبوا على ظهرِ الحصانِ وحلقوا 
فوق المباني والبروجِ العالية
وتصدقوا للسائلينَ بمالهم 
وتراقصوا وتعانقوا في ثانية
وسفارةٌ فتحت واخرى أغلقت 
وسفارةٌ وقفت وأخرى جاثية
وسفارةُ الأعداء تبقى غصةً
بين العواصمِ في ثياب زاهية
وأنا المشردُ والمعذبُ تائهٌ
بين البلادِ على دروبٍ قاسية
مازلتُ أنتظرُ الشقيقَ بلهفةٍ
يأتي لينزعَ ظالماً وزبانية
والظالمُ المحتالُ يبني قصره 
فوق الجماجمِ والبيوتِ الخالية
ومعسكرُ الأشرارِ بين ديارنا 
يهمي علينا بالسيوفِ الدامية
والقوم صرعى والسجونُ مليئةٌ
أطفالنا جوعى وبطنٌ خاوية
قد طال صبري والملوكُ بغفلةٍ 
ما بين أهواء الحياةِ الفانية
يا أمةَ العربِ الكرامِ توحدي 
ثوري على تلك العروشِ البالية
لا تخذلوا أهل الشآمِ فإنهم 
في حالك الأيامِ درعٌ واقية
لا تأمنوا الظلمَ البغيضَ وأهلهُ
إن البلاد على شفيرِ الهاوية
هبوا إلى العلياء دون تخلفٍ
وتألقوا بين الشعوبِ الراقية
فإذا خذلتم ثورتي وقضيتي 
جاءت عليكم كل ريحٍ عاتية
وستسألونَ عن العراقِ وأهلهِ
وعن الشآمِ وقدسنا ويمانية
___________
عبيدة بكور

VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 5.0/10 (1 vote cast)
Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Share on Tumblr