• Visit Dar-us-Salam.com for all your Islamic shopping needs!
أضف تعليقك
VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 4.0/10 (1 vote cast)

خــذْ نـبـضَ قـلـبي. بـاقـةَ الأزهـارِ … قـــــارورةً يـــــا "رائــــدَ الــعـطـارِ"
خـذْ بـسمة الصُّبحِ التي أشعلتَها … ودفـــاتــري ومـــدامــعَ الأشــعــارِ
يــا وعــيَ ثـورتـنا الــتي أيـقظتَها … أمـــــلا يــعــانـقُ رايـــــةَ الــثــوارِ
يـــا ربـــعَ قــرنٍ بـالـفدا سـطّـرتَها … وبــعـثـتَنا فــي جــعـفـر الــطـيّـارِ
صرنا _ فداك الروح _ حصنَ بطولةٍ … وطـــنــا يُــعــزُّ بـسـيـفـكَ الــبـتّـارِ
لـولا الـشهادة لم تصل يا صاحبي … أحــلامُــنـا لــبــدايـة الــمـشـوارِ
سـيـهوّد الأقـصـى بـعـار سـكـوتنا … إنْ لــم نــردّ عـلـى الـعـدى بـالنارِ
يـــا صـاحـبَـيْهِ ولـلـشهادةِ حـظّـها … فــــي أن تـفـاخـرَ جــنـة الأنــهـارِ
_______________
أشرف حشيش

VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 4.0/10 (1 vote cast)
Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Share on Tumblr
أضف تعليقك
VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 5.0/10 (1 vote cast)

بكتْ حُروفي معي واستعْبَرَ الـورَقُ
وَتَيَّمَتْنِـيْ صَـبَـابَاتٌ لـها حُـرَقُ
و أُتـرِعتْ من أُوارِ الشَّوقِ أوردتي
و ملَّني فـي دُجايَ الـنَّجمُ والغَسـَقُ
وانسابَ غيثُ الْجَوى جَمراً بقافيةٍ
تَسُحُّ دمعاً شكتْ من وَهْجِه الْحَـدَقُ
وَأمطـرتْنـي دياجِيْرُ الأسى حُمَمَاً
حتى نَما فـي قِفاري السُّهْـدُ والأرَقُ
ففي حَشَايَ جَوىً مُضْنٍ يُؤرِّقنـي
وفـي الْمُحَيَّا دمٌ كالسيـلِ ينْـطَلِقُ
أُلَـمْلِمُ الـدَّهرَ آهـاتـي وأَنْثُرُها
ثكلى وحيْرى يُغَشِّي ليـلَـها القَلَقُ
وأعـتلي نُوقَ تَحْنانٍ مُـجَـنَّحَةً
وخـيلَ عشقٍ تَخَطَّتْ خَيْلَ مَنْ سَبَقوا
و أمتطي من تباريح الـهوى سُفُنَاً
إلـى غيـاهب تِيْـهِ الْوَجْـد تَستَبِقُ
..أمضي وأمْخُرُ لُجَّاً مـاؤُهُ شَـبِمٌ
وبـي أُوامٌ ..فيـروي غُلَّتِي الشَّـرَقُ
وَذَوَّبَتْ زَفَراتُ الصَّـدرِ أشْـرعتي
فَبِتُّ وَحْدي وأفـنـى مُهْجتي الغَـرَقُ
..دعنِي بيَـمِّ الأسى أهوي بِلُجَّـتِهِ
وأرشُـفُ البؤسَ حتَّى يَيْبَس الـرَّمَـقُ
وسلْ حَمائِمَ غُصن البانِ : هل أبداً
بشجـونا ونَحيبِ القلبِ نَتَّـفِـقُ ؟!
ساءلتُ من هـام قلبي في مَرابِعِهِم
بل تَيَّموني ـ يَميناً ـ مـنـذُ أن خُلِقوا
حتامَ أبقى أسيرَ الـهَجْر فـي وَلَهٍ
أبغي وصالاً ولو حُلْماً ؟ فـمـا نطـقوا
…فَسِرْتُ في طُرُقِ الأشواق أَذْرَعُها
أَحْـدُو حَنِيْنِي فَتُـذري دَمْعَـهَا الطُّرُقُ
وفي الدُّجى داعَبَتْ جَفْنَيَّ أَخْيِـلَةٌ
وذكـرياتٌ بِلُـبِّـي نَشْـرُهـا عَـبِقُ
وكـم أناجي لَهُم طيفـاً يُوَدِّعُنِيْ
ضُحَـىً فيظلم عـندي الصُّبْحُ و الأُفُقُ
لا تعجبوا من غرامٍ كادَ يَقتـلنـي
فهكذا حـال مَـنْ ذاك الحمى عَشِقُوا
شعر : مصطفى قاسم عباس

VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 5.0/10 (1 vote cast)
Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Share on Tumblr

22 أغسطس, 2014 صرخة!

أضف تعليقك
VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 5.0/10 (1 vote cast)

كفوا إعتذارا لن تفيد المعذرة
الموت ينزف من عيوني الساهرة
والكذب فى طرف اللسان معلقا
رددتموه و الحناجر ساخرة
مابقي فى هذا الزمان من عرب
أنتم غثاء…… بل حمر مستنفرة
سيسجل التاريخ عار ذلكم
ولى الإيمان والقلوب مدبرة
يا أيها العربان أين مجدكم ؟
أ نثرتموه فوق رأس العاهرة ؟
حكامكم كيف لهم أن ينصروا ؟
لا ينصرن الله إلا من ينصـــره
هم غارقون فى المعازف و الطرب
ومع الدحاح فى الليالى السامرة
و النار تنهش فى لحوم صغارنا
و عظامنا تحت الركام منشرة
****
لم يقهروني مهما طال غدرهم
ستظل روحي على المآسي صابرة
أرضي ستبقى على الطغاة ثائرة
عبر التاريخ سوف تمضي عابرة
إن يقتلوا طفلي فبطني مثمرة
أولادي تنمو كالغلال الطاهرة
من قلبي يأتوا للحياة ليثأروا
إن يغتالوهم بين حضني المقبرة
فمواكب الشهداء تمضي من هنا
ألى السماء بالوجوه المسفرة
تركوا الدنا بكل فخر يرتجــــى
و لكل روح ألف ملك بشـــــره
فهنا الفاروق يوم جاء فاتحا
وقف التاريخ لكى يدون مفخرة
قم يا صلاح الدين وأنظر كى ترى
أمجادنا قد أصبحت مستعمرة
لم يبقى من زمن الأسود سوى هرر
أصواتهم بين الجموع ثرثرة
و القدس يبكي فى القيود مكبلا
ماذا تبقى بعده ….كى نخسره ؟؟
ـــــــ صلاح العشماوى ـــــــــ

VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 5.0/10 (1 vote cast)
Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Share on Tumblr

22 أغسطس, 2014 غزة

أضف تعليقك
VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 6.0/10 (1 vote cast)

غزه
يا وردة الصباح
اسير بين الركام
في وطن مباح
ابحث عنك
زهرة هنا وزهرة هناك
اوراق ذبلت
رائحة عطرها
ولونها الاحمر
بطافة عيد
هدية لطفل يرضع
يحبو بين الدماء
يبحث عن ثدي ام
يتدفق الغذاء
من جسد رحل هناك
لتبقى يا وطني
وتشرق شمس الصباح
تحمل الحرية لوطني المباح
_____________
رسمي خير

VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 6.0/10 (1 vote cast)
Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Share on Tumblr

22 أغسطس, 2014 غزة في مهبِّ النار

أضف تعليقك
VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 5.0/10 (1 vote cast)

أمجادكمْ حلْمٌ تَرجْل وانْتَهى
وَسيوفكمْ صَدأتْ ورانَ بها القَشبْ
زمَنٌ يراوح في التَخاذل والخَنا
ومَواقفٌ لا شكّ تدعو للعَجبْ
ما عاد فيكمْ منْ يلوح بسَيْفهِ
في وجهِ غاصبهِ ويَهْدر في غَضَبْ
عَجَباً ألَسْتم منْ سلالة يَعْربٍ !
أحْفاد خالد والمغيرة بالنَسبْ
منْ أنْتمو أبكمْ تفاخر أمّةٌ
سُلبَتْ بلا ذَنْبٍ وأعياها التَعبْ
منْ أنْتمو والموت يحْصد أمْتي
تتجاهلونَ وتنْزعون إلى الطرَبْ
ودم الشَهيدِ يجوب غَزّة شاكيّاً
يا أيّها الساهون هلْ أنْتمْ عَرَبْ !
في جبْنكمْ باتَ العدوّ يُذيْقنا
كأسَ المنون بلا صعوبة أوْ تَعَبْ
وطريقنا للقدْسِ أمْسى شائكاً
والهول يُنْذرنا بموتٍ مرْتَقبْ
القَتْلُ في دُنْيا العروبةِ سَيّدٌ
في كلِّ قطْرٍ نُستثارُ ونحْتَربْ
صهيون تَضْحك مِنْ ضحالة فكْرنا
والجهْل يَلْسعنا بسوْطٍ من لَهبْ
وشَبابنا يَذوي ويُقْتل غيلةً
أويهْجر الوطن التَعيس ويَغْترِبْ
ويَنوء قَسراً بالمنافي سادِراً
ينتابهُ الإرهاق يَقْتلهُ السَغَبْ
يا شبْلً غَزّة أن فيكَ شموْخنا
ثَبّتْ خُطاكَ فلا رهان على العربْ
ندعو لكمْ بقلوبنا فتَكاتفوا
فالنصرفوق جبينكمْ وبهِ الأربْ
_____________
عبد الله لبّادي

VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 5.0/10 (1 vote cast)
Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Share on Tumblr

22 أغسطس, 2014 تهزني طفلة

أضف تعليقك
VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 5.0/10 (1 vote cast)

نهزنى طفلة تبكى
تهز كل وجدانى
وابكى حين اراها تسئلنى
ايا عمو اما رايت ابى
وقد تناثر الجسد اشلاء
فهل لى ان اراه
ام يرانى وعن رؤياه
قد صرت عمياء
انا لم اغضبه يوما
حفظت دينى وقرءانى
وسرت اسمعه صماء
فبالله تناديه فربا يسمعك
وقل ه اما سمعت نداء اسراء
فقلت يا طفلتى صبرا
فقالت ايا عموا انى ارى
عيناك تغرقنى بالماء
فملت اقبل ما تبقى من جسده
وقلبى يردد للغدر ويلكم
فصبرا يابنيتى صبرا
فلن يضيع دم الشهيد هدرا
______________
كلمات الشاعر احمد جابر سويلم

VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 5.0/10 (1 vote cast)
Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Share on Tumblr
أضف تعليقك
VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 5.0/10 (1 vote cast)

الْقِبْلَةَ الْأولى الْأَعادي تَقْهَرُ *** وَعَلَيْكَ يَبْكي يا صَلاحُ الْمِنْبَرُ
حَرَقوهُ عَمْداً، ثُمَّ قالوا أَحْمَقٌ *** وَعَلَيْهِ لَمْ يَجْرِ الْيَراعُ فَأَقْصِروا
كَذَبوا لَعَمْري أَرْسَلوهُ لِغِلِّهِمْ *** وَبِهِ لِيُشْعِلَ نارَ حِقْدٍ غَرَّروا
تَهْويدَ مَسْجِدِنا يَرومُ عَدُوُّنا *** هذي الْحَقيقَةُ لَوْ هُمُ قَدْ أَنْكَروا
فَعَلامَ أُمْنَعُ مِنْ دُخولِ الْقُدْسِ يا *** مَنْ في بِلادي قَدْ عَلَوْ وَتَجَبَّروا؟
وَعَلامَ دَنَّسَ مَسْجِدي الْمُسْتَوْطِنُ، الْمُحْتَلُّ في ساحاتِهِ يَتَبَخْتَرُ؟
وَعَلامَ تَحْتَ الْمَسْجِدِ الْأَقْصى بَنى *** حاخامُهُمْ، كُنُسَ الظَّلامِ يُعَمِّرُ؟
أَقْسَمْتُ يا رَبّي عَلَيْكَ تَهُدُّها *** أَيُبَرُّ، رُغْمَ الذَّنْبِ، أَشْعَثُ أَغْبَرُ؟
حَفروا وَلَمْ يَجِدوا دَليلاً واحِداً *** كَيْما يُسانِدَ بَعْضَ ما هُمْ زَوَّروا
كَمْ مِنْبَرٍ حَرَقوا بِغَزَّةِ هاشِمٍ *** كَمْ مَسْجِدٍ عَلَناً بِصُبْحٍ دَمَّروا
وَالْعالَمُ الْمَأْفونُ يَرْقُبُ فِعْلَهُمْ *** وَالصَّمْتُ لَفَّ مَنِ الْعَشِيَّ تَآمَروا
فَتَحوا لِأَعْدائي الْمَوانِئَ كُلَّها *** وَبَوَجْهِ جَرْحانا يُسَدُّ الْمَعْبَرُ
ما أَزْرَقاً دَمُنا، وَلِكِنْ قَلْبُنا *** رُغْمَ الْجِراحِ كَلَوْزِ أَرْضي أَخْضَرُ
وَالْحُزْنُ فيهِ كَخَنْجَرٍ في غِمْدِهِ *** وَنَزيفُهُ كَالزَّيْتِ لَيْلاً يُعْصَرُ
قَدْ لَوَّحَتْ شَمْسُ الْشَّقاءِ ظُهورَنا *** وَالْوَجْهُ، مِثْلَ تُرابِ أَرْضي، أَسْمَرُ
يا طائراتٍ مِثْلَ غِرْبانٍ أَتَتْ *** كَيْ كوخَنا الْحُلْوَ الصَّغيرَ يُفَجَّرُ
مَهْلاً سَأوقِظُ كُلَّ أَوْلادي لَكُمْ *** كَيْما قَرابينَ الْعُلا تَتَخَيَّروا
نادى الْأَبُ الْمَكْلومَ جُنْدَ مُحَمَّدٍ *** إِنّا وَراءَكُمُ، بِلادي حَرِّروا
أَرْواحُنا يا إِخْوَتي تَفْديكُمُ *** أَجْسادُنا جِسْرٌ لِنَصْرٍ فَاعْبُروا
اللهُ يَنْصُرُ يا صِحابي جُنْدَهُ *** وَالنَّصْرُ صَبْرُ سُوَيْعَةٍ فَلْتَصْبِروا
لا تَخْضَعوا لِلظُّلْمِ يا أَحْبابَنا *** اللهُ مِنْ مَكْرِ الْأَعادي أَكْبَرُ
لا تَحْزَنوا، الشُّهَداءُ أَحْياءٌ، بِهِمْ *** إِنّا وَرَبِّ النّاسِ دَوْماً نَفْخَرُ
روحُ الشَّهيدِ بِجَنَّةٍ، يا سَعْدَهُ *** ذا قَبْرُهُ قَدْ فاحَ مِنْهُ الْعَنْبَرُ
وَدَمُ الشَّهيدِ يُضيءُ دَرْباً لِلْعُلا *** هُوَ زَيْتُ قِنْديلٍ وَلكِنْ أَحْمَرُ
لَنْ أَبْكِيَ الشُّهَداءَ، أَبْكي مَنْ بَقوا *** في الْأَسْرِ، كُلُّ الشَّعْبِ دَهْراً يُؤْسَرُ
سِجْنٌ كَبيرٌ ذي بِلادي أَصْبَحَتْ *** سَجّانُها عَبْدٌ ذَليلٌ يُؤْمَرُ
فَيُطيعُ أَعْدائي وَيَعْصي رَبَّهُ *** فَلِمِثْلِهِ نارُ الْجَحيمِ تُسَعَّرُ
_____________________
جواد يونس

VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 5.0/10 (1 vote cast)
Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Share on Tumblr

21 أغسطس, 2014 حطمي القيد

أضف تعليقك
VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 5.0/10 (1 vote cast)

حَطِّمي القَيْدَ واسْتَفِيْقِي وثُورِي
واكْتُبِي بالدِّماءِ مَجْدَ العُصُورِ
زَمَنُ الرُّعْبِ قَدْ مَضَى فاطْمَئِنِّي
وانْسُجِي الدِّرْعَ مِنْ رُفَاتِ النُّسُورِ
شَيِّعِي حُلْمَكِ المَرِيْضَ وخُطِّي
بِرُؤُوسِ الرِّمَاحِ دَرْبَ العُبُورِ
يَا فِلَسْطِيْنُ يا مِهَادَ الضَّحَايَا
كَفِّنِيْهِمْ بِثَوْبِ عِرسٍ نَضِيْرِ
واجْعَلِي مِنْ رُفَاتِ كُلِّ شَهِيْدٍ
سَيْفَ عِزٍّ لِكُلِّ شِبْلٍ مُغِيْرِ
وَحْدَكِ الآنَ والعُرُوبَةُ ثَكْلَى
والعَضَارِيطُ هُجَّعٌ في القُصُورِ
وَحْدَكِ الآنَ في صِرَاعٍ مَرِيْرٍ
لَيْسَ مِنْ مُنْقِذٍ ولا مِنْ نَصِيْرِ
الرَّعَادِيْدُ يَقْتُلُونَ البَرَايا
بَيْنَ شَيْخٍ وطِفْلَةٍ وصَغِيْرِ
ورُمُوزُ الأَعْرَابِ ماضُوْنَ في الفَحْشَاءِ
والسُّكْرِ والخَنَى في الخُدُورِ
يَا ذِئَابَ الحَانَاتِ كَيْفَ الجَوَارِي
كَيْفَ حَالُ الكُؤُوسِ عِنْدَ الأَمِيْرِ ؟
غَزَّةُ الآنَ وَحْدَهَا تَتَنَزَّى
أَنْقِذُوهَا مِنْ رَهْبَةِ التَّدْمِيْرِ
دَمُكُمْ لَمْ يَعُدْ دَماً عَرَبِيَّاً
دَمُكُمْ صَارَ مِثَلَ بَوْلِ البَعِيْرِ… !!!
المُرُوْءَاتُ تَصْطَلِي في المَلاهِي
والعَبَاءَاتُ أَصْبَحَتْ كَالحَصِيْرِ
وعِقَالُ الأزلامِ صَارَ عِنَانَاً
لِبَعِيْرٍ يَقُوْدُ سِرْبَ حَمْيْرِ
………………
عَطِشَ المَجْدُ فاتْرِعِيْهِ كُؤُوسَاً
مِنْ دَمِ الثَّائِرِ الأَبِيِّ الطَّهُورِ
أَيْقِظِي أَعْيُنَ النِّيَامِ السُّكَارَى
وأَعِيْدِي لِلنَّهْرِ صَخْبَ الهَدِيْرِ
يَالَعَيْنَيْكِ سَهَّدَتْهَا اللَّيَالِي
والمآسِي ومَاتَ صَوْتُ الضَّمِيْرِ
كُلَّ يَوْمٍ يَرْقَى إِلَى جَنَّةِ الخُلْدِ
شَهِيْدٌ مُعَطَّرٌ بِالبَخُورِ
كَلَّ يَومٍ تَنْهَارُ أَعْمِدَةُ الوَهْمِ
وتَهْوِي في لُجَّةٍ مِنْ سَعِيْرِ
يَا دِمَاءَ الأَطفَالِ كُونِي مَنَارَاً
لِمِئَاتِ الأَجْيَالِ عبْرَ الدُّهُورِ
واكْتُبِي سِفْرَ أُمَّةٍ مِنْ جَدِيْدٍ
وانْسَخِي كُلَّ غَابِرٍ مَأْجُورِ
………….
يَافِلَسْطِيْنُ لا تُنَادِي السَّبَايَا
مَنْ تَعَامَوا عَنِ الدَّمِ المَهْدُوْرِ
جُبَنَاءٌ أَذِلَّةٌ وزُنَاةٌ
يَفْعَلُونَ الأَذَى كَكَلْبٍ عَقُورِ
لا أَرَى مَنْ هُنَاكَ صَاحِبَ عِزٍّ
دُفِنَ العِزُّ والإِبَا في الجُحُورِ
وتَهَاوَتْ أَرْكَانُ مَجْدٍ عَظِيْمٍ
وانْطَوَى سِفْرُ عَهْدِنَا المَدْحُوْرِ
لَعْنَةُ الدَّهْرِ سَوْفَ تَطْغَى عَلَيْكُمْ
أَيُّهَا الفَاسِقُوْنَ أَهْلُ الشُّرُوْرِ
أَيُّ عَارٍ أَحَطُّ مِنْ ذَلِكَ العَارِ
حَقِيْرٍ ويَا لَهُ مِنْ حَقِيْرِ
أَيُّ ذُلٍّ يَا أُمَّةَ العُرْبِ هَذَا
أَيُّ حِقْدٍ وأَيُّ أَيُّ شُعُوْرِ
خَائِنٌ وابْنُ ذِئْبَةٍ أَرْضَعَتْهُ
لَبَنَ الغَدْرِ والأَذَى والشُّرُوْرِ
مَنْ تَعَامَى عَنْ كُلِّ شِبْرٍ عَزِيْزٍ
مِنْ فِلَسْطِيْنَ مِنْ جُذُوْرِ الجُذُوْرِ
…………….
يَا فِلَسْطِيْنُ كَفْكِفِي الدَّمْعَ واطْوِي
صَفَحَاتٍ مِنْ مَجْدِنَا المَقْبُوْرِ
أَنْتِ مَهْدُ الفِدَاءِ مُنْذُ قُرُوْنٍ
كَمْ شَهِيْدٍ قَضَى وكَمْ مِنْ أَسِيْرِ
أَنْتِ بَيْتُ القَصِيْدِ يا وَجَعَ الشَّرْقِ
ويا صَرْخَةَ الزَّمَانِ الأَخِيْرِ
أَنْتِ بَحْرُ القَصِيْدِ في شِعْرِنَا الدَّامِي
وأَنْتِ العَزَاءُ لِلْمَقْهُوْرِ
أَنْتِ عِطْرُ الرِّيَاضِ تَحْمِلُهُ الرِّيْحُ
وتُلْقِيْهِ لِلصَّبَايَا الحُوْرِ
يا عَرُوْسَ الزَّمَانِ حُسْنُكِ قَدْ جَرَّ
الرَّزَايَا وكَانَ بِدْءَ النَّذِيْرِ
أَكَلُوا لَحْمَكِ الغَضِيْضَ ورَاحُوا
يَسْحَقُونَ العِظَامَ بِالسَّاطُورِ
أَنْتِ يَا زَهْرَةَ المَدَائِنِ طَيْفٌ
يَتَهَادَى عَلَى جَنَاحِ الأَثِيْرِ
أَنْتِ أُنْشُودَةُ الجِرَاحِ فَزَغْرِدْ
أَيُّهَا الجُرْحُ هَازِئَاً بِالمَصِيْرِ
…………..
أَيُّهَا القَادِمُونَ مِنْ رَحِمِ التَّارِيْخِ
كُونُوا الجُسُورَ فَوْقَ الجُسُورِ
أَرْجِعُوا لِلبِلادِ نُضْرَةَ مَاضِيْهَا
وجُودُوا مِثْلَ السَّحَابِ الغَزِيْرِ
أَنْبِتُوهَا سَنَابِلاً وزُهُوْرَاً
وامْلَؤُوا الأَرْضَ بِالشَّذَى والعَبِيْرِ
واصْمُدُوا فَالعَدُوُّ نَذْلٌ جَبَانٌ
وسَتَأْتِي نِهَايَةُ المَغْرُوْرِ
نَحْنُ لِلسَّيْفِ لِلفِدَا لِلمَعَالِي
مَا خُلِقْنَا إلَّا لِحَفْرِ القُبُوْرِ
عازار نجَّار

VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 5.0/10 (1 vote cast)
Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Share on Tumblr
أضف تعليقك
VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 8.5/10 (2 votes cast)

قمْ يا بلالْ
أَذّنْ، وأَذّن ْ بانفعالْ
فالحربُ ما عادتْ سجالْ
قمْ يا بلالْ
واصعدْ على هاماتِنا
فالقدسُ دنَّسها جنودُ الاحتلالْ
والقدسُ يا للقدسِ في قلبي
لها كلُّ ابتهالْ
جالَ اليهودُ بأرضها زهواً وصالْ
وبنو النضير تجمعوا خلفَ التلالْ
والحاكمونَ شعوبَنا
لا يرعوونَ عن الضلالْ
سلبوا الأماني جهرةً
وتوحدوا ضدَ النضالْ
باعوا البلادَ رخيصةً
بيعَ السهامِ أو النبالْ
والناسُ جوعى
يهتفونَ لكلِّ أفّاكٍ وضالْ
والظالمون بغوا علينا
بعدما عزَّ الرجالْ
أتُراهمُ وهنوا
أم يا تُرى شدوا الرحالْ
والراقصونَ على الجراحِ
تعدُّهمْ مثلَ الرمالْ
والساقطونَ على الطريقِ
شعارُهمْ: هذا محالْ
قم يا بلالْ
أذَنْ وأذّن بانفعالْ
فلعلهم يستيقظونَ
من الخبالْ
ولعلهمْ يسعونَ في درء الوبالْ
قمْ يا بلالْ
جُدُرُ المذلةِ سوف يطويها الزوالْ

شعر:نجم رضوان

VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 8.5/10 (2 votes cast)
Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Share on Tumblr
أضف تعليقك
VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 5.0/10 (1 vote cast)

يــا مــن بـهـا قــد جـفّـتِ الألــواحُ كـمْ
خـطّـت عـلى الأضـلاعِ و ارتـفع الـقلَمْ
أيــــن الــبــراءةُ و الـطـفـولـةُ صـنْـوهـا
غـابـتْ عــنِ الأحـداق و ارتـدتِ الـعَدَمْ
صـــاح الـشـهـيدُ مـخـاطـبًا أمــاااه أي
ن أصابعي والرأس؟ ..أين هي القَدَمْ؟
وأخــي الـرضـيع مــنِ اسـتـباح حـليبَه
حــتــى بـــدا فـــي مــائـه نـــزفٌ ودَمْ
مـهــدٌ وحــيــدٌ و الـدُمى تـبكي عـلى
أصـحـابـها فـــي الـلـحدِ لُـفَّـتْ بـالـعَلَم
قــولــي أيــــا أمـــي لــمـاذا حــارتـي
بـنـيـانـها قــبــل الــدمـارِ قـــد انــهـدَمْ
والــجـارُ يـبـكي طـفـله الـمـرحوم لاااا
مــا مـات مـنْ طـلب الـشهادة واعـتزَمْ
والــلــيـلُ يــــا أمّــــاه مــــا أخــبــاره؟
عــاف الـنـجومَ وبـالـوجومِ قـد اصـطدَمْ
والـصـبحُ هــل مــا زال يـضـفي نــورَه
أم لــمـلـمَ الأقــمــارَ خــوفـاً و انــهـزَمْ
لــمّــي بــقـايـاي الـبـريـئة واجـمـعـي
بـالـقـلب أحـشـائي وصـحْـبيَ والألَــمْ
يـــا أمُّ جـــاوزَ قـاتـلـي فـيـنـا الــمـدى
وضــمــيـره مـــــا جــــاء إلا وانــصــرَمْ
هــاتـي يـديـكِ وخـضّـبيها مــن دمــي
فـالـعـرس مـشـهـودٌ عـلـيـه ومـنـتظَمْ
وأنـــا الـعـريـسُ فــزغـردي لـشـهادتي
إنّ الــشــهــادة فـــوزنـــا والـمـغـتـنَـمْ
لا تــدمـعـي بــــل كـفّـنـيـني بـالـدعـا
وطـنـي الـزعـيم ونـحـن نــوّاب الأمَــمْ
زيــــدي الــدعــاء ولا تــنــادي عُــرْبـنـا
مــا عــاد يُـغني بـالهبوب مـنِ اعـتصَمْ
وتـغـمّـديـنـي بــالــرضـى وتـبـسّـمـي
فـأنـا الـشـهيد وطـالـني مــوت أشَــمْ
ويــــح الــعـروبـة يــــا أمــيـمـة إنــهــا
في القدس قبل دمشق ضيّعتِ الذمَمْ
__________________
مايا الحاج

VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 5.0/10 (1 vote cast)
Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Share on Tumblr