• Visit Dar-us-Salam.com for all your Islamic shopping needs!

18 يناير, 2018 تكلّس دمعٌ

أضف تعليقك
VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 0.0/10 (0 votes cast)

تَكَلَّسَ دَمْعٌ في عُيونٍ تُزَمْجِرُ
وَصَدْرٌ بِهِ الْأشْواقُ راحَتْ تَحَجَّرُ
وَصَبْرٌ بَكى من حُزْنِهِ صارَ أبْكَماً
وَقَلْبٌ بِحَجْمِ الْكوْنِ ما عادَ يُبْحِرُ
سَجيْنٌ يُغَنِّي لِلْقُيودِ بلا فَمٍ
وَشَعْبٌ بَصيْرٌ بالْعَساكِرِ يُنْحَرُ
وَأرْضٌ لِأعْرابٍ تَنوءُ بِحَمْلِها
فُصولُ سِفاحٍ قَدْ تَوالَتْ وَتَكْبُرُ
جِراحٌ بلا عدٍّ يَفوحُ نَجيعُها
غِذاءُ الثَّرى روحٌ وَشُلْوٌ مُبَعْثَرُ
فلسْطينُ يا جُرْحَ الزَّمانِ تَحيَّةً
مُصابي فِدى عَيْنَيْكِ لا أتأخَّرُ
مُصابي كبيرٌ في الْحَشا من عُروبَةٍ
تَلُوذُ بِعُرْبٍ والْعِظامُ تَكَسَّرُ
فلسطينُ مُذْ عَنْها تَخلُّوا وَسَلَّموا
تَمَزَّقَ عُرْبٌ بالسَّلامِ تَدَمَّروا
تَصيحُ نُفوسٌ يا صَلاحُ دِماءَنا
أغِثْنا فَقُدْسٌ في حِماكَ سَتَطْهُرُ
أغِثْنا فَإنَّ الرُّومَ عادتْ قِلاعُهُمْ
فَرنْجٌ .. يَهودٌ لِلزَّعاماتِ خَنْزَروا
فَصارَ عَدوٌّ كالصَّديقِ مُحَبَّباً
وَإنَّا لِبَعْضٍ في الْعَداوَةِ خَيْبَرُ
عليكَ حَبيبي رَحْمَةٌ من إلهِنا
فَبَعْدَكَ جُنْدُ اللهِ في النَّارِ تُسْجَرُ
فلسطينُ يا أرْضَاً لِآمالِ أُمَّةٍ
قَريباً بِلالٌ بالْأذانِ يُكَبِّرُ
__________
حسن الكوفحي

VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 0.0/10 (0 votes cast)
Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Share on Tumblr

17 يناير, 2018 القدس داري

أضف تعليقك
VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 6.0/10 (1 vote cast)

وتروحُ يا جدّي إليكَ رِسالتي
وترامبُ قد أهدى اليهود مدينتي
إنّ الصهاينةَ استباحوا حقَّنا
ويلٌ لهم فالحزنُ يعصُرُ مُهْجتي
ما زلْتُ أذكرُ كيفَ أجَّجَ قهرَكم
عُدوانُهم قلتَ انظري بارودَتي
مِن عهدِ جيشِ كلوبَ قد خبّّأتُها
وأخذتَ تمسحُها بأعظمِ هِمّةِ
أشكو إليكَ وأنتَ في جوفِ الثّرى
وأنا أُقاسي مِن مرارةِ لوعتي
قد كنتَ تُعلِنُ أنْ سَتَصْحبُنا غداً
للمسجدِ الأقصى بِيومِ الجمعةِ
حتى نُصلّي والصلاةُ جماعةٌ
مِنْ ثَمَّ نلهو في ظلالِ النّخْلةِ
وتعودُ تحملُ في يَدَيْكم ربْطةً
خبزاً ولحماً لِلْغَدا في الرّحلةِ
والحبُّ عشّشَ في فؤادي نحوَها
يا قدسُ يا داري ودارَ أحِبّتي
في الفجرِ ما أسمى سماعَ أذانِنا
والصّوتُ يأتي مِن نِداءِ الصّخرةِ
قد كانَ منزلُ والدي جاراً لها
فأرى شُعاعَ الشمسِ عندَ القُبّةِ
أُوّاهِ كم ذكرى تُجَرِّعُني الأسى
في الصُّبْحِ أسراباً نطيرُ بِفَرْحَةِ
وإلى صلاحِ الدّينِ مدرستي بِهِ
والشارعُ المزْهُوُّ يكتُبُ صفحتي
كنّا خليّاتٍ بِبالٍ ناعِمٍ
ما كانَ فيها ما يُعَكِّرُ عيشَتي
وكنيسةُ العذراءِ تصْحَبُني لها
هيلدا وأُشْعِلُ في المداخِلِ شَمْعَتي
كانَ التّسامِحُ سائداً ما بَيْنَنا
والدّينُ يخلو مِن أذى العصبيَّةِ
واليومَ مِن بعدِ السّنينِ غَدَتْ لَهم
سُحْقاً لَهُم ..لا لن تهونَ قضيَّتي
أهلي النّشامى لَنْ يُضَيَّعَ حقُّهم
فالقدسُ داري لن تكونَ لِضُرَّتي
___________
ليلى عريقات

VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 6.0/10 (1 vote cast)
Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Share on Tumblr
أضف تعليقك
VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 6.0/10 (1 vote cast)

الكُفرُ يَحشُدُ جَيشَهُ يا حَادِي 
لا تَلتَفِتْ لِلشّعرِ والإنشَادِ
جَلَلٌ هيَ الأحدَاثُ فِي أوطانِنَا 
والنّاسُ بينَ خِيَانةٍ وَحِيَادِ
تَتَراقصُ الحَيّاتُ فَوقَ جِرَاحِنَا 
وَجِرَاحُنا نُكِأتْ بِلَا تِعدَادِ
وَيُخَالِطُ السُمُّ الزُّعَافُ دِمَائَنَا 
وَيَفُتُّ فِي الأكبَادِ والأعضَادِ
ذَابَتْ مَنَاعَتُنَا بِبَحرِ خُضُوعِنَا 
لِتَسَلُّطِ الطّاغُوتِ وَالجَلَّادِ
وَغَدَتْ مَسَاجِدُنَا الحَرَامُ مُباحَةً 
لِلكُفرِ والتَثْلِيْثِ وَالإِلحَادِ
فِي أرضِ مَكَّةَ بَعثُ كُفرٍ قَادِمٌ 
وَالقُدسُ بَينَ مَخَالِبِ الأوْغَادِ
وُهِبَتْ بِلَا ثَمَنٍ عَلَىٰ كَفِّ الرِّضَا 
لِلحَالِمِينَ بِدَولَةِ الأجْدَادِ
فَانْسَاحَ فِيهَا الغَاصِبُونَ وَلَطَّخُوا 
وَجْهَ المَدِيْنَةِ كُلَّ كُللَونِ حِدَادِ
وَاسْتَنْبِتُوا التُّربَ المُبَارَكَ غَرقَدًا 
فِي كُلِّ سَهْلٍ أخْضَرٍ أوْ وَادِي
مِنْ كُلِّ صَوْبٍ لَمْلَمُوا أشتَاتَهُمْ 
يَتَحَضَّرُونَ لِسَاعَةِ المِيعَادِ
جَهِلُوا بِأنَّ اللَّهَ نَاصِرُ قُدسِهِ 
وَبِأنَّهُ لِلظُّلْمِ بِالمِرصَادِ
وَتَجَاهَلُوا الإسْرَاءَ أنَّ هَلَاكَهُمْ 
بِالكَرَّةِ الأُخْرَىٰ إلَىٰ الإفسَادِ
غَرَّ اليَهُودَ رُقَادُنَا أَوَمَا دَرَوا 
أنّا سَنَصحُو بَعدَ طُولِ رُقَادِ
هِيَ مِحنَةٌ كُبرَىٰ تَهُزُّ بِلَادَنَا 
فِيهَا تَمَادَىٰ البَغيُ أيَّ تَمَادِي
آلَامُ مَا قَبلَ المَخَاضِ شَدِيْدَةٌ 
وَغَدًا تُآذِنُ لَحظَةُ المِيلَادِ
بَعثُ الخَلَاصِ غَدَا عَلَىٰ أعتَابِنَا 
وَجَحَافِلُ المَجْدِ التَلِيدِ تُنَادِي
سَنَعُودُ يَا مَسْرَىٰ النّبِيِّ أعِزَّةً 
حُبْلَىٰ هِيَ الأيّامُ بِالأمْجَادِ
_________
حسام شبلاق

VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 6.0/10 (1 vote cast)
Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Share on Tumblr

15 يناير, 2018 تيهي واصعدي

أضف تعليقك
VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 5.0/10 (1 vote cast)

نـحن قومٌ في الوغى هانتْ دمانا
فــي سـبـيل الله نـرجو أنْ يُـصَانَا
نــحــنُ لِـلْـهَـيْـجَا رجــــالٌ كـلّـمـا
أشـعـلوها أيـقـظوا فـيـنا الـسِّنَانا
كـــم قِــيَـانٍ كــم دِنَــانٍ سُـيِّـرَتْ
كـي تـزولَ القدسُ فاجْتَزْنا الرّهَانا
فـي فـؤادي حـبُّها يـرقى الـسَّما
ومـديحي فـي شـموخٍ قـد سَبَانا
قـلـعةُ الأحــرارِ تـيـهي واصْـعَـدِي
ســلّـمَ الـعـلـياءِ عِـــزًّا لا يُـدَانَـى
أيًّ عـــــزمٍ أيُّ صـــبــرٍ أخــبــري
يا فلسطينُ احْصُدِي مسخا مُهَانا
أنــــــتِ لــلـتـاريـخ فـــخــرٌ رَدِّدِي
يــا جـهـادا صــار فـرْضًـا وامْـتِحَانا
أنــــتِ نــــارٌ أنـــتِ قــبـرٌ لـلْـعِـدَا
لـيـتـهُ مــا عــاش يـومـا أو رمـانـا
أرضُ مـسـرى بُـورِكَتْ فـي كُـتْبهِ
أفـــلا نـمـحـو عـــدوًّا قـــد غَـزَانـا
هل تخافُ الأُسْدُ من جُرْذِ الورى؟
أم صـفيرُ الـنَّايِ فـي خِـزْيٍ دهانا
يـــا زمــانَ الـخـوفِ غَــادِرْ أرضَـنَـا
صــحـوةُ الأرواحِ قــد هــزَّتْ رُبَـانـا
لـم يَـعُدْ في القلبِ خوفٌ أو هَوًى
أيـقـظَ الأقـصـى دروبــي والـزَّمَانا
قــد يَـتُـوهُ الـمرءُ فـي وَهْـمِ الـدُّنَا
لاهـيـا يـغـشى خُـنُـوعًا وامْـتِهَانَا
فــــإذا نــــادت هَـلُـمُّـوا وانْــفِـرُوا
إذْ بــهِ لـيـثٌ هـصـورٌ فـي سـمانا
عبدالعزيز المنسوب

VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 5.0/10 (1 vote cast)
Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Share on Tumblr

14 يناير, 2018 سقط القناع

أضف تعليقك
VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 5.0/10 (1 vote cast)

سقط القناع عن الوجوه الواهية
وبدت لنا عين اليقين الصافية
هل تحملُ الأخبارُ إلا قصةً
عن فتنةٍ أو ذلةٍ أو غانية؟
فسفينةُ الصحراءِ صارت دميةً
تلهو بها الأطفالُ تحت الدالية
وعباءةُ الأعرابِ صارت خِرقةً
داست عليها كل خيلٍ غازية
وشماتتُ الأعداءِ فينا نكبةٌ
أمضى وأقسى من سيوفٍ ماضية
أين المثنى والوليدُ وخالدٌ
أين الربابُ وأين ليثُ وماوية
وبنو تميمٍ والعُذيبُ وعامرٌ
ماعاد فيهم فارسٌ او داهية
إن الأميرَ وعمهُ وشقيقهُ
وبني أبيه وأخته والجارية
ركبوا على ظهرِ الحصانِ وحلقوا 
فوق المباني والبروجِ العالية
وتصدقوا للسائلينَ بمالهم 
وتراقصوا وتعانقوا في ثانية
وسفارةٌ فتحت واخرى أغلقت 
وسفارةٌ وقفت وأخرى جاثية
وسفارةُ الأعداء تبقى غصةً
بين العواصمِ في ثياب زاهية
وأنا المشردُ والمعذبُ تائهٌ
بين البلادِ على دروبٍ قاسية
مازلتُ أنتظرُ الشقيقَ بلهفةٍ
يأتي لينزعَ ظالماً وزبانية
والظالمُ المحتالُ يبني قصره 
فوق الجماجمِ والبيوتِ الخالية
ومعسكرُ الأشرارِ بين ديارنا 
يهمي علينا بالسيوفِ الدامية
والقوم صرعى والسجونُ مليئةٌ
أطفالنا جوعى وبطنٌ خاوية
قد طال صبري والملوكُ بغفلةٍ 
ما بين أهواء الحياةِ الفانية
يا أمةَ العربِ الكرامِ توحدي 
ثوري على تلك العروشِ البالية
لا تخذلوا أهل الشآمِ فإنهم 
في حالك الأيامِ درعٌ واقية
لا تأمنوا الظلمَ البغيضَ وأهلهُ
إن البلاد على شفيرِ الهاوية
هبوا إلى العلياء دون تخلفٍ
وتألقوا بين الشعوبِ الراقية
فإذا خذلتم ثورتي وقضيتي 
جاءت عليكم كل ريحٍ عاتية
وستسألونَ عن العراقِ وأهلهِ
وعن الشآمِ وقدسنا ويمانية
___________
عبيدة بكور

VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 5.0/10 (1 vote cast)
Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Share on Tumblr

13 يناير, 2018 ساعة الصفر

أضف تعليقك
VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 6.0/10 (1 vote cast)

وحانتْ ساعةُ الصفرِ
لنرفعَ رايةِ النصرِ
ونزحفُ كلُّنا للقُد
سِ ننقذهُ من الأسرِ
وندحرُ كلَّ مُحتلٍّ
ونقطعُ دابرَ الشَّرِ
فإنَّ الشَّرَ يأتينا
من المستعمرِ القذرِ
ومن قاداتنا الجبنا
علينا الآنَ أن ندري
فأيديهم تثبِّطُنا
وتطعننا من الظهرِ
وتخنُقنا بقبضتِها
وتنشرُ حالةَ الذُّعرِ
ويُقتلُ من يخالفهُم
بقولِ الرأي بالغدرِ
ولكن أُمَّةَ الإسلامِ
لن تبقى على الجمرِ
ستنهضُ كُلَّما سقطتْ
وتربطُ موضعَ الكُسرِ
وبعد الصبرِ يأتي النَّص
رُ عندَ بدايةِ الفجرِ
_________
يوسف المقري

VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 6.0/10 (1 vote cast)
Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Share on Tumblr
أضف تعليقك
VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 6.0/10 (1 vote cast)

سقط القناع عن الوجوه السافره
وتناثرت بالأرض حمم ثائره
الناس تبكي والقلوب تفجرت
ما عاد يبني المجد بيت العاهره
في الأرض تسحق طفلة مقهورة
والخمر تعصف بالعقول الساكره
تلك الرجال وقد تحطم بأسها
هذي نساء في المضاجع ساهره
الناس تسأل كيف ضاعت أمة
بالخير كانت ذات يوم عامره
من ذا الذي ينجو بنا من غاشم
داس المساجد بالنعال الفاجره
من ذا الذي ينجو بنا ويؤمنا
تحيي عزيمته النفوس البائره
كفوا عن الفخر المريض بمجدكم
عودوا إليهم بالسيوف الباتره
صدقتم العهد الكذوب بسرعة
وعدالة الأعداء قلتم مبهره
أعداؤنا جعلوا نهاية همهم
أن يفسدوا كل القلوب الطاهره
والآن ها قد جاء يوم قطافكم
والذل فيكم كالقطوف المثمره
الجدب فيكم صار داءا مزمنا
وحديقة الإسلام فيكم مقفره
الذل فيكم بات يستشري ولا
زالت غمامات عن عيون مبصره
الذل فيكم بات يستشري ولا
رحلت قيود عن أياد قادره
ما عاد فيكم غير وجه زائف
ما عاد فيكم غير هذي الثرثره
بالله كيف اليوم أنعي أمة
ملئت وفاضت بالأفاعي الماكره
الكل فيها خائن متورط
باع الكرامة في ليال سامره
الأم تبكي طفلها أو زوجها
والكل يضحك بالدموع الساخره
موالنا المنغوم صار فضيحة
كشفت نقابا عن فضائح مستره
قتلوا العروبة واستباحوا دمها
دفنت وكتبوا عند باب المقبره
عروبتي قتلت وترقد هاهنا
وحسابهم لله عند الآخره! !!!
__________
احمد الجندي

VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 6.0/10 (1 vote cast)
Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Share on Tumblr
أضف تعليقك
VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 5.0/10 (1 vote cast)

إذا استولت على الجسمِ السِّقامُ
ومنها القلبُ أقوى والعظامُ
فلا تأملْ لجسمكَ ذا نهوضاً
وسوف حماكَ يقتحمُ الحِمامُ
تركتَ الجسمَ للأسقامِ نهباً
عليه السِّلُّ سيطر والجذامُ
وجاست فيه أصنافُ البلايا
وعاثَ الفِطرُ فيه والهوامُ
وتطلبُ من جموعِ النّاس غوثاً
ويعجز عن شِفا الميْتِ الأنامُ
كأنّي أمَّةَ الإسلامِ أعني
ومافي قولتي هذي ملامُ
أليستْ للعدوِّ اليومَ نهباً
وفيها أوقدت نارٌ ضرامُ
أليس الدّاءُ في الأوصالِ يسري
وأعياها انفصال وانقسام
أليست شامُها تشكو سقاماً
وفي أطلالها انتشر الرُّكامُ
أليس عراقُها يبكي دماءً
وعفَّر وجهَه الضّاوي الرَّغامُ
وفي صنعاءَ قد قامت حروبٌ
بحبلِ الفرسِ يربطُها زمامُ
وقي القدسِ الشّريفِ القلبُ باكٍ
وتحلم لو جلا عنها القتام
وقلبُ المسجد الأقصى يعاني
وغشى وجه قبَّتِه السَّخامُ
يهودُ الغدرِ قد نسجت شباكاً
فخاف الأسر في القدسِ الحَمامُ
أرادوا جعلَه لهمُ كنيساً
به التّلمودُ مرتفعٌ إمامُ
وأيَّدهم بنو الإنجيل طرّاً
وحبلُ المسلمين به انفصامُ
وعمَّت صرخةٌ في الكونِ دوَّت
لها قد أطلقَ البيتُ الحرامُ
أعيدوا المسجد الأقصى عزيزاً
فصخرةُ صاحبِ الأقصى تُرامُ
أأوَّلُ قبلةٍ في الأرضِ تُسبى
ومسرى أحمدَ الهادي يُضامُ
فأين الأُسدُ من قومي النّشامى
أم الآسادُ من قومي نيام؟
هل الفاروقُ يرجعُ ذات يومٍ
فتُضربَ في مرابعه الخيامُ
وهل يأتي لفتحِ القدسِ يوماً
صلاحُ الدين يدعمُه الوئامُ
أفيقي أمَّةَ الإسلامِ وامضي
بنهجٍ سنَّه القومُ الكرامُ
إلى الإسلام عودي واستعيدي
به مجداً به الأجداد قاموا
أزيحي غبرةَ الأيّامِ واصحي
ففي جفنيكِ قد سكنَ النُّوامُ
فبعد اليوم لا ينجيكِ إلا
حسامٌ مصلتٌ وفتى همامُ
وإلا طابَ موتُكِ فاستريحي
وما للميتِ بُرءٌ ! والسّلامُ
========
أحمد الشردوب

VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 5.0/10 (1 vote cast)
Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Share on Tumblr

10 يناير, 2018 في القدس

أضف تعليقك
VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 8.0/10 (1 vote cast)

لَمْ تَعْصِفِ الدُنْيا 
كَظَنَي .. بالخَبَرْ
نامَ الغَفيرُ …
وَما أَفاقَ وما نَفَرْ
مَرَّ الزَمانُ 
وَلَمْ نَزَلْ في جَهْلِنا
نَمْتَصُ أَوْهامَ المَقاهي والخَدَرْ
وَنَمُدُّ نِبْريجَ النَراجيلِ الَتي
تُنْشي الصُدورَ بِصِنْفِ "كَيْفٍ" مُفْتَخَرْ
وَنُريقُ ماءَ حَيائِنا قِطَطاً 
تَموءُ عَلى الصَفيحِ وَتَرْتَجي 
خَدَّ القَمَرْ
مَلْآى اللَيالي بالجُنودِ 
وَإنَّما
كُلُّ السيوفِ مُجّرَّدٌ مِنْها الوَطَرْ
إنْ .. وا .. تُنادي حُرَّةٌ 
صَمَمٌ أَصابَ قُلوبَنا
وَنُغيثُ دَفّاً أَوْ وَتَرْ
سَقَطَتْ وُجوهُ العابِرينَ عَلى المَآسي
والمَسارِحُ والًصُوَرْ
سَقَطَتْ بَراءَتُنا 
جَريمَتُنا السُكوتُ
كَفى بِهِ ذَنْباً إِذَن .. لا يُغْتَفرْ
كَثُرَ الجُناةُ إِذِ القَضِيَّةُ ها هُنا 
في القُدْسِ 
في قَلْبِ العُروبَةِ 
تُخْتَصَرْ !
_________
نبيل طربيه

VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 8.0/10 (1 vote cast)
Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Share on Tumblr

9 يناير, 2018 يا قدس

أضف تعليقك
VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 6.0/10 (1 vote cast)

1-للقدسِ دبّجتُ القصائدَ عالِماً
أنّ الحبيبةَ تشتكي ..تتألّمُ
2-هيَ غادةٌ حسناءُ زُفّتْ عُنوَةً
لينالَ زهرتَها ضَليلٌ مُجرِمُ
3-وهناكَ أهلٌ قدْتناسَوْا أسْرَها
ونَسَوْا بأنّ عقوقَ تلكَ مُحَرّمُ
4-وعلى المنابرِ كمْ أُشيدَ بفضلِها
واليومَ صُمٌّ عاجزونَ،وبُكّمُ
5-وأرى العِقالَ على الرّؤوسِ يلومُهمْ
وكأنّهم سُلِبوا الرُّجولَةَ منهُمُ
6-وتشاغلوا عبَثاً ببعضِ جيوبِهمْ
وَتَدثّروا ،فالصَّمْتُ يُنبئُ عَنْهُمُ
7-عِلْجٌ سباهُمْ مالَهُمْ وحياءَهمْ
إذْ فَرّطوا بالقدسِ طُرّاً سَلْهُمُ
8-لو كانتِ العلياءُ تُمْلَكُ بالثّرا
لشريتُها علَّ الأكابرَ يَفهموا
9-لكنّهمْ غرزوا رؤوساً في الثّرى
فَعَلَتْ أعاجيزُ الرّجالِ وهمْهَموا
10-ياقدسُ أنتِ حبيبةٌ وأثيرةٌ
فلكم وِدادي ياعزيزةُ فاعْلَموا
11-إلّمْ تكنْ للقدسِ غَضْبَةُ جَيْشِنا 
فدَعِ الجيوشَ معَ النِّسا يتلثّموا 
ابن عليّ الرّقيّ 

VN:F [1.9.16_1159]
Rating: 6.0/10 (1 vote cast)
Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Share on Tumblr